أخبار عاجلة
الرئيسية / زاوية الرأي / رئيس الحكومة يستشهد بابن تيمية صاحب 428 فتوى بعنوان: (يستتاب وإلا قتل)؟؟؟
fikh

رئيس الحكومة يستشهد بابن تيمية صاحب 428 فتوى بعنوان: (يستتاب وإلا قتل)؟؟؟

في لقاء لشبيبة حزب المصباح، (يوليوز الماضي) تكلم رئيس الحكومة السيد عبد الاله بنكيران عن صراع الحزب السياسي وطموحه في ولاية ثانية وقال بالحرف – كما يوثق لذلك فيديو نشرته الكتائب الالكترونية لحزب المصباح – ” نحن مستعدين نفدي الحزب بأرواحنا ودمائنا ما تغلطوش ثقافتنا لا تعرفونها…” وعزز الرجل قوله بقول لمن سمي بشيخ الإسلام الإمام الأول لحركات السلفية الجهادية ابن تيمية، ” علمنا أن الجنة في صدري أحملها معي أينما ذهبت؛ سجني خلوة ونفيي سياحة وقتلي شهادة افعلوا ما بدا لكم “.

ابن تيمية والذي عرف بعدائه للسلطان الزمني وبثوريته، وباجتهاداته الفقهية التي يحس كل ناقم إسلامي أنها مبرره للطعن في شرعية الحاكم ترك ثراتا فقهيا لمت شمله المكتبة الشاملة (موقع الكتروني) ووضعت له مجلدا خاصا، ذكر عبارة (-يستتاب وإلا قتل-، أو -وإلا فإنه يقتل-) 428 مرة منها 200 مرة في كتابه مجموع فتاوى ابن تيمية……

ابن تيمية الذي أفتى بحرمة زيارة قبر الرسول وإيقاع طلاق الثلاث بواحدة وغيرها كثيرا مما خالف به جمهور علماء الإسلام، وجد دعما منقطع النظير لتنتشر أفكاره في مختلف مناطق العالم الإسلامي، بعدما انبرت الوهابية وسخرت إمكاناتها المالية لطباعة كتبه وجعلها في متناول الجميع …

رئيس حكومتنا السياسي الذي جاء به الحراك الاجتماعي لما سمي بالربيع العربي في 2011 و مكنّه من دستور -على علاته- يوفر له صلاحيات الحكم الدنيوي و لو في حدها الأدنى، و يجعله صاحب سلطات واسعة مقارنة بسابقيه على الأقل يتكلم لغة التكفير و الوعيد ثقافتنا لا تعرفونها“، و يتحدث لغة الدم من أجل الظفر بمقعد/ زعامة دنيوية.

الوطن سيدي رئيس الحكومة يحتاج من يبني لا من يهدم، الوطن سيدي رئيس الحكومة وحده من علينا أن نفديه جميعا بدمنا لا أن ننقل لأجياله ثقافة تكفيرية. نختلف سياسيا ونتصارع سياسيا، لكن لا نتقاتل…. نبحث عما يجمعنا ويوحدنا لا ما يفرقنا ويمزقنا.

نتمناك، بل نتمنى عليك أن تخاطبنا بلغة العقل والتفكير لا لغة التخوين والتكفير، حقك في الوصول إلى السلطة وسعيك بلوغها مشروع لكن ليس بمبدأ وتصور مكيافيلي وثقافة ” بيضة ولا نطيح من السطح”.

نريد أن نعرفك ونعرف ثقافتك اليوم كرجل دولة، صاحب عقل حر منفتح مؤمن بالتعددية والحرية، لا كما حدثونا عنك وقلت عن نفسك ” صاحب ثقافة لا نعرفها”.

الاستشهاد يكون في سبيل وطن، وليس في سبيل حزب. و طريق الجنة ليس بالضرورة مسلكه سياسيا، و الدليل زهد من سبقوك ممن تسميهم بالسلف الصالح فيها.

Print Friendly

عن سعيد بوطيب

شاهد أيضاً

14022081_1401128893250593_391136455422133079_n

العلام: هل نعيش حالة الاستثناء …

ينص الفصل 59 من الدستور المغربي على أنه: “إذا كانت حوزة التراب الوطني مهددة، أو ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *