أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار سياسية / أسفي: مجلس جهة مراكش أسفي ينهي أشغال دورة مارس بالمصادقة على مشروع برنامج التنمية الجهوية
cr 051

أسفي: مجلس جهة مراكش أسفي ينهي أشغال دورة مارس بالمصادقة على مشروع برنامج التنمية الجهوية

تمت زوال يوم الاثنين 13 مارس الجاري بمدينة أسفي المصادقة بالإجماع على مشروع برنامج التنمية الجهوية، وذلك خلال الجلسة الثانية لدورة مارس العادية، حيث تقدم رئيس مجلس الجهة السيد أحمد اخشيشين بعرض يتضمن المراحل التي مر منها إعداد البرنامج، كما تم عرض الخطوط العريضة لبرنامج التنمية الجهوية من طرف رئيس لجنة التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والتكوين، وبعد عدد من المداخلات التي تقدم بها رؤساء الفرق المشكلة للمجلس تمت المصادقة بالإجماع على المشروع.

وقد أوضح السيد أحمد أخشيشن رئيس مجلس الجهة في كلمة بالمناسبة، أن مشروع برنامج تنمية جهة مراكش أسفي يندرج في إطار الصلاحيات والمسؤوليات الجديدة الممنوحة للجهات مؤكدا أن المادة 83 من هذا القانون تشير إلى إلزام مكتب الجهة بإعداد إستراتيجية جهوية في ظرف السنة الأولى من ولاية المجلس.

السيد رئيس الجهة أكد أيضا أن البرنامج التنموي للجهة يعد وثيقة تعاقدية بين كل المتداخلين، حيث عمل المجلس الجهوي على إنجاز عملية التشخيص وذلك عبر ثلاث مراحل قام خلالها بتنظيم لقاءات بجميع أقاليم الجهة.

كما تم عرض مشروع التنظيم الهيكلي لإدارة جهة مراكش أسفي والذي حظي بدوره بإجماع السيدات والسادة الحاضرين.

يشار إلى أن برنامج التنمية الجهوية  يتضمن  60 مشروعا  بتكلفة إجمالية  بلغت 16 مليار درهم.

وفي كلمته بالمناسبة، نوه والي الجهة بعمل اللجنة المشرفة على إعداد البرنامج، حيث دعا   الجميع للانخراط في التنزيل الفعال لمضامين الجهوية المتقدمة وتحقيق المشاريع المهمة المقترحة في البرنامج.

من جانب أخر اعتبر العديد من المتتبعين لأشغال مجلس الجهة خاصة بإقليم قلعة السراغنة، أن حصيلة الإقليم من المشاريع المبرمجة هزيلة و لا ترقى لمستوى تتطلعات ساكنة إقليم يتوفر على إمكانات جد مهمة هي في حاجة لتعزيزها، من جملتها طريق سريع يربط مراكش بالإقليم و إحداث كلية متعددة الاختصاصات.

cr 081

Print Friendly

عن سعيد بوطيب

شاهد أيضاً

12376645_1116320828420022_8218198600443125811_n

تملالت: بيان 2 – بالدارجة-/ معارضة المجلس الجماعي تقرر الاعتصام بالبلدية و هذه مبرراتها

قرر فريق المعارضة بالمجلس الجماعي لتملالت – بحسب بيان يحمل رقم 2- الاعتصام بقاعات الاجتماعات ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *