أخبار عاجلة
الرئيسية / شؤون نقابية / محكمة الاستئناف بورزازات تدين نقابيين بعد متابعة بمقتضيات الفصل 288
18109450_1655332587814222_1915655376_n

محكمة الاستئناف بورزازات تدين نقابيين بعد متابعة بمقتضيات الفصل 288

 في إطار التضييق على العمل النقابي الجاد و محاصرته و في خضم سلسلة من المتابعات و المحاكمات و التضييق و الحصار الذي يتعرض له نقابيو ورزازات الكونفدراليون، حكمت محكمة الاستئناف بورزازات بتاريخ 28 أبريل 2015، على حميد مجدي و محمد مودود، عضوي مكتب الاتحاد المحلي للكدش بورزازات سابقا و عدد من العمال الكونفدراليين، بشهر حبسا مع وقف التنفيذ و غرامة مالية قدرها ألف درهم (1000,00 درهم) لكل واحد وتعويض لرب الفندق بخمسين ألف درهم (50000,00 درهم). و كان صك الاتهام هو: “عرقلة حرية العمل و إلحاق خسائر مادية بمال منقول الغير و السب غير العلني وفق الفصول: 288 و 400 و 401 من القانون الجنائي و المادتين 16 و 18 من قانون قضاء القرب”.

الحكم الابتدائي قضى بالحبس النافذ وبنفس الغرامة و 30.000 درهم كتعويض لرب الفندق .

و بتاريخ 19 أبريل 2017، أيدت محكمة الاستئناف بورزازات الحكم الابتدائي الصادر بتاريخ 2 غشت 2015 ضد عبد الصمد واعزيز عضو مكتب الاتحاد المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بورزازات سابقا، و الذي قضى بثلاثة أشهر حبسا موقوف التنفيذ و تعويض مالي لصاحب فندق دار الضيف قدرها خمسة عشر ألف درهم (15.000,00 درهم) و غرامة نافذة قدرها 500 درهم، و المتابع إلى جانب رفاقه بتهمة عرقلة حرية العمل طبقا للفصل 288 من القانون الجنائي.

تجدر الإشارة إلى أن النيابة العامة ارتأت عدم متابعة عبد الصمد واعزيز في البداية مع الرفاق المتابعين رغم ورود اسمه في الشكاية و في محضر الضابطة القضائية بتاريخ 13 يناير 2012، و قامت اليوم بعملية استدراك عجيب ! و تمت متابعته و الحكم عليه .

Print Friendly

عن سعيد بوطيب

شاهد أيضاً

IMG_201704114_050153

العطاوية: المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم /كدش يصدر بيانا تضامنيا و يلوح بالتصعيد

أصدر المكتب المحلي بالعطاوية للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، الثلاثاء المنصرم ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *